الصحة العامة

سرطان الرئة … أسبابه وأهم طرق العلاج من المرض

يعتبر سرطان الرئة من أخطر أمراض السرطان فهو يسبب العديد من حالات الوفاة على عكس سرطان الدم وسرطان القولون وسرطان الثدي وأنواع السرطانات الآخرى

ولكنه مثل أي نوع آخر من أمراض السرطان حيث أنه ينشأ نتيجة في الرئة نتيجة وجود بعض التغيرات والخلل التي تحدث في أنسجة الرئة وعدد كبير من حالات الإصابة بسرطان الثدي تكون ناتجة عن الإكثار في التدخين

لذلك سيقوم موقع اعرفها الصحة والجمال بعرض الأعراض الناتجة عن سرطان الرئة وكيفية علاجه

 

أسباب الإصابة بسرطان الرئة

السبب الرئيسي الذي يؤدي إلى الإصابة بسرطان الرئة هو التدخين كما أن الأشخاص الذين يتعرضون للتدخين السلبي يكونوا عرضه أيضًا للإصابة بسرطان الرئة

ولكن في حالات آخرى لا تتعرض لدخان السجائر وتصاب بالمرض ويرجع هذا إلى بعض الأسباب والتي تتلخص في :

  • الإصابة بالالتهابات والأمراض الرئوية والتي إذا زادت تؤدي إلى الإصابة بمرض سرطان الرئة.
  • التعرض للعلاج الإشعاعي لفترة طويلة مما يزيد من نسبة الإصابة بسرطان الثدي.
  • الإصابة بالإيدز.
  • التعرض لبعض الغازات والمواد البيئية مثل غاز الرادون والإسبست.
  • الإصابة بأشد أمراض الرئة وهو التليف الرئوي.
  • الإكثار من استنشاق الدخان الناتج عن اشتعال الفحم والخشب.
  • الجينات الوراثية فإذا كان أحد الأقارب من الدرجة الأولى مصاب بسرطان الرئة ففي هذه الحالة تزيد نسبة الإصابة بالمرض.
  • تزيد نسبة الإصابة بالمرض عند الأشخاص الأكبر سنًا.

 

أعراض سرطان الرئة

لا تظهر أعراض المرض في حالاته الأولى وإنما يظهر عندما يصل المرض إلى حالة متقدمة في هذه الحالات تظهر الأعراض التالية :

  • الشعور بآلام مستمرة في الصدر.
  • الإصابة بسعال دائم يظهر على المريض ولا يختفي حتى بعد تناول أدوية السعال.
  • ظهور بلغم دموي مع السعال ولكن البلغم الدموي يمكن أن يكون بسبب أمراض آخرى.
  • الشعور بعدم القدرة على التنفس.
  • حدوث العديد من التغيرات في السعال المزمن.
  • الإصابة ببحة في الصوت مما يؤدي إلى عدم القدرة على الكلام.
  • الإصابة بمرض متلازمة الوريد الأجوف العلوي.
  • الإصابة بمتلازمة بانكوست والتي تؤدي إلى الإصابة بآلام في الكتف وذلك يرجع إلى ضغط الورم على الأعصاب.

 

أنواع السرطان الرئوي

ينقسم السرطان الرئوي إلى نوعين وهما :

 

  • سرطان الرئة ذو الخلايا الغير صغيرة

يتكون سرطان الرئة ذو الخلايا الغير صغيرة من أنواع عديدة وذلك لأنه واسع النطاق فهو يتكون من السرطان الغدي وسرطان الخلايا الحرشفية وسرطان الخلايا الكبيرة.

 

  • سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة

يعتبر هذا النوع أقل انتشارًا من النوع الأول فهو يحدث للأشخاص الذين يدخنون بكثرة.

 

مضاعفات الإصابة بمرض سرطان الرئة

هناك العديد من المضاعفات الناتجة عن الإصابة بسرطان الرئة ومن هذه المضاعفات ما يلي :

  • تجمع وتراكم السوائل حول الرئتين مما يؤدي إلى صعوبة في التنفس وذلك بسبب عدم توسع الرئتين بشكل كامل عند الشهيق.
  • يمكن أن يصاب المريض بتراكم السائل في تجويف الصدر وبالتحديد في الحيز الجيني.
  • زيادة خروج الدم مع السعال مما يؤدي إلى الإصابة بنزيف شديد في المجرى الهوائي.
  • آخر شئ يمكن أن يصل إليه سرطان الرئة هو وفاة المريض.

 

علاج سرطان الرئة

هناك العديد من طرق العلاج للتخلص من سرطان الرئة ولكن يتم تحديد الطريقة الأفضل للعلاج على حسب :

  • نوع السرطان ودرجة الإصابة بالمرض.
  • صحة المريض.
  • خيار المريض في طريقة العلاج.

ويتم العلاج من المرض عن طريق العلاج الكيميائي أو العلاج الجراحي أو العلاج الدوائي أو العلاج الإشعاعي

 

أولًا : العلاج الدوائي

يتم استخدام العلاج الدوائي إذا كانت الخلايا السرطانية تحتوي على بعض الطفرات الجينية حيث أنها تساعد في القضاء على الخلايا السرطانية الموجودة في الرئة

ولكن قبل القيام بتناول أي نوع من أنواع الأدوية يجب عليك استشارة الطبيب المعالج لحالتك.

 

ثانيًا : العلاج الإشعاعي

يمكن استخدام العلاج الإشعاعي لعلاج سرطان الرئة وهو عبارة عن تسليط مجموعة من الإشعاعات على زوايا عديدة من السرطان

أحيانًا يتم علاج السرطان من خلال جلسة واحدة وفي أحيان آخرى يتم العلاج عن طريق بضع جلسات.

 

ثالثًا : العلاج الكيميائي

يتم استخدام العلاج الكيميائي الأدوية لعلاج سرطان الرئة والذي يتم أخذه عن طريق الفم أو حقن بالوريد

وعادةً يتم استخدام العلاج الكيميائي بعد القيام بالجراحة للتأكد من قتل الخلايا السرطانية.

 

رابعًا : العلاج الجراحي

يتم استخدام العلاج الجراحي لاستئصال الخلايا السرطانية بالإضافة إلى جزء من النسيج السليم وتكون عمليات الاستئصال عبارة عن :

  • استئصال الرئة كاملة.
  • استئصال جزء صغير من الرئة والذي يحتوي على الورم السرطاني بالإضافة إلى جزء من النسيج السليم.
  • استئصال فص كامل من الرئة.
  • استئصال جزء من الفص.

 

المصدر :  هنا

الوسوم

مريم السيد

مريم السيد : كاتبة محترفة في مجال الويب، لها خبرة كبيرة في كتابة المقالات الطبية والطب البديل والعلاج بالأعشاب الطبية. وتتمتع بدقة المعلومات والتحقق من صحة ما تكتبه من مقالات قبل عرضه للمستخدم. ولهذا قامت مؤسسة اعرفها بإعطائها مسئولية تولي قسم الصحة والجمال بالموقع.
إغلاق